,

الدليل الملخّص لتاريخ الرئيس بشاره الخوري

$15.00

من المستغرب واللافت إلى أقسى حدٍّ أنّ الرئيس الأوّل للبنان المستقلّ وعرّاب الميثاق الوطني، لم يهنأ في الحكم ولا ارتاح باله أو اطمأنّ يوماً في عهده.

فالرئيس بشارة الخوري، الذي أرسى دعائم لبنان المستقلّ كان – من خلال مذكّراته – يبدو قلقاً وفي حالة عتبٍ على شركائه في الوطن.

وهذا إن دلّ على شيءٍ فعلى التناقض الصارخ في الطروحات والرؤى بين مختلف عناصر الأمّة اللبنانيّة.

فبعكس التوجّه الصادق للرئيس بشارة الخوري ولليمينيين عموماً في بناء هذه الدولة على أُسس الاستقلال والحريّة وعدم التبعيّة لأيّ قوّةٍ خارجيّة، كان الأفرقاء اليساريون الآخرون يعملون على موجةٍ مختلفةٍ وفي تيّاراتٍ متعارضةٍ مع التيّار السيادي اللبناني المحض.

أفلا يتعجب القارئ عندما يطّلع بأن مدة رئاسة الشيخ بشارة الخوري (1943-1952) تخللتها خمس عشرة حكومة، ما يعادل ستة أشهر مدة كل حكومة. فما هذا الاستقلال الفتيّ الذي نُحر خمس عشرة مرة في مهده؟!

هذا الدليل المختصر لتاريخ الرئيس بشارة الخوري، إنّما يشير بشكلٍ واضحٍ على انّ الانسجام والتناغم بين طوائف وأطياف لبنان لخلق وطن موحّد شبه مستحيل منذ البداية. وبالتالي، فإنّ المخرج الممكن الوحيد من هذا المأزق المستمرّ للنظام السياسي اللبناني لا بدّ أن يكون ببديلٍ فدراليٍّ سياسيٍّ وإداريٍّ يحرّر الطاقات المحليّة من بوتقة التعايش المستعصي بين مكوّناتٍ لا يجمعها انتماء واحد ولا يؤلّف بينها شعور وطنيّ خالص ونهائي.

فارس إ. ناصيف

SKU: 9781955226165 Categories: , Tag:
Weight 0.55 kg
Dimensions 1.5 × 18.2 × 25.7 cm
EnglishFrenchSpanish
Select your currency
USD United States (US) dollar
EUR Euro